اخبار بلدة معركة

اخبار الاجتماعية

متفرقات من لبنان

الاخبار الرياضية
منوعات
التصوير الفوتوغرافي

مواضيع الاسلامية

علوم وتكنولوجيا

مواضيع صحية

مقالات

مكتبة البرامج

مطبخك



‏ما صحة الأخبار المُتداولة حول " عاصفة ثلجية هي الاقوى منذ 80 عاما ً "؟

شاطر

منتديات بلدة معركة
المدير العام للمنتدى
المدير العام للمنتدى

‏ما صحة الأخبار المُتداولة حول " عاصفة ثلجية هي الاقوى منذ 80 عاما ً "؟

مُساهمة من طرف منتديات بلدة معركة في 2016-01-11, 6:20 pm

انتشرت في الآونة الأخيرة أخبار على نطاق واسع تتحدث عن " عاصفة ثلجية هي الاعنف منذ 80 عاما ً " ستؤثر على المنطقة.

ما هي صحة الأخبار المُنتشرة؟

تم متابعة تحليل طويل المدى لوضعية الغلاف الجوي حول منطقة بلاد الشام، وكانت النتائج كالتالي :

من الأحد وحتى الأربعاء : ارتفاعات طفيفة على درجات الحرارة وطقس مُستقر، مائل للبرودة نهاراً، وبارد ليلاً.

الخميس وحتى الجُمعة : انخفاض طفيف على درجات الحرارة، وفرصة لزخات محلية من المطر نتيجة حالة ضعيفة من عدم الاستقرار الجوي.

السبت والأحد : طقس مستقر اجمالاً، ترتفع الحرارة قليلاً السبت، وتنخفض قليلاً الاحد.

فترة مُنتصف ونهاية الأسبوع القادم/ 18-23 كانون ثاني / يناير :

تُشير الدراسات الخاصة ، إلى أن نظاماً جويا ً ايجابياً سيسود المنطقة الشمالية من الكرة الأرضية، حيث يتمركز مرتفع جوي في شمال غرب القارة الافريقية وغرب اوروبا، ويُحتمل ان يمتد الى وسط القارة الاوروبية - امتداده او عدمه مهم وحاسم في قوة ومكان النزول البارد - ونتيجة لذلك، يُتوقع هبوط كتلة هوائية باردة من شمال القارة الأوروبية باتجاه العروض الدنيا - بلاد الشام جزء منها - ، بحيث تزداد فرصة تأثر منطقتنا بفعالية جوية.

طبيعة الفعالية ومدى قوتها لا تزال غير واضحة، وبالتالي لا يُمكن تأكيد أو نفي وجود ثلوج في تلك الفترة حالياً، لسبب وجود عدة سيناريوهات مُحتملة، منها احتمالية تأثر دول البلقان بشكل رئيسي بالكتلة الهوائية الباردة جداً، وهذا يعني تعرض بلاد الشام لمنخفض ماطر بالدرجة الأولى تقل فيه احتمالات الثلوج، والاحتمال الثاني أن تهبط الكتلة الباردة قطبية المنشأ مُباشرة نحو شرق بحر ايجه وتركيا ومن ثم بشكل قوي الى بلاد الشام، وفي هذه الحالة تزداد فرصة تأثر لبنان وفلسطين وعموم دول بلاد الشام بمنخفض ثلجي.

تحديد سلوك الكُتلة الهوائية الباردة واتجاهاتها يحتاج الى يومين على الأقل، إلى ذلك الوقت يُبقي الطقس وتوقعاته في إطار النظام العام القادم، وسيخوض في التفاصيل حال توفرها بشكل واضح، لذلك ينصحكم كادر الموقع بمُتابعة تنبؤاته للفترة المُقبلة، ويُجدد تشديده على عدم ضرورة نشر تفاصيل لفعالية جوية بعد ثمانية أيام في الفترة الحالية وخاصة ً في ظل غموض ما سيُنتجه النظام الجوي السائد.

    الوقت/التاريخ الآن هو 2018-05-22, 4:50 pm